اهم اخبار الاسبوع

 

اسواق و تعاملات فى الاسبوعالرياضة فى اسبوع

 

تطبيقات باريس نيوز

 

الاعلان رقم 3

أخبار مصرية - هل يمكن إقرار الزواج المدني في مصر؟

 

 

أخبار مصرية - هل يمكن إقرار الزواج المدني في مصر؟
أخبار مصرية - هل يمكن إقرار الزواج المدني في مصر؟

أنت الان تشاهد خبر - أخبار مصرية - هل يمكن إقرار الزواج المدني في مصر؟
فى موقع - اللوتس الاخبارية
بتاريخ - الأربعاء 18 يوليو 2018 07:49 مساءً

اللوتس الاخبارية - في الأسبوع الماضي أعلن شاب مسلم وفتاة مسيحية زواجهما واستطاعا إتمام مراسم الزواج بحضور أسرتيهما وأصدقائهما بعدما حصلا على حكم من المحكمة بإقرار الزواج، ما فتح الباب للحديث عن إقرار الزواج المدني في مصر.

تنص المادة 16 من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان الصادر في 10 ديسمبر 1948 على:

(1) للرجل والمرأة، متى أدركا سنَّ البلوغ، حقُّ التزوُّج وتأسيس أسرة، دون أيِّ قيد بسبب العِرق أو الجنسية أو الدِّين، وهما متساويان في الحقوق لدى التزوُّج وخلال قيام الزواج ولدى انحلاله.

(2) لا يُعقَد الزواجُ إلاَّ برضى الطرفين المزمع زواجهما رضاءً كاملًا لا إكراهَ فيه.

(3) الأسرةُ هي الخليةُ الطبيعيةُ والأساسيةُ في المجتمع، ولها حقُّ التمتُّع بحماية المجتمع والدولة.

وتشرع عديد من دول العالم الزواج المدني، وهو إتمام إجراءت الزواج أمام الجهات المعنية بالدولة، بعيدا عن المؤسسات الدينية، خصوصًا في أوروبا وأمريكا الشمالية وأستراليا، دون النظر للدين أو المذهب، بل وفي بعض الدول وبعض الولايات الأمريكية، يتم عقد الزواج بين مثليي الجنس.

هل يوجد زواج مدني في مصر؟

بيتر النجار المحامي المتخصص في قضايا الأحوال الشخصية، يوضح أن الزواج المدني غير موجود بالقانون المصري، مضيفا أن أمور الزواج أو بمعنى أدق الأحوال الشخصية تخضع للأحكام الدينية، ويتولى تطبيقها مؤسسة الأزهر بالنسبة للمسلمين، والكنيسة بالنسبة للمسيحيين، لافتا إلى أن الحالة الوحيدة التي يجوز فيها الزواج المدني في الشهر العقاري لدى وزارة العدل، حينما يقرر مواطن مصري الزواج من أجنبية.

وبخصوص حالة زواج مواطنة مسيحية من مواطن مسلم، قال "النجار" لـ"التحرير" إنها تتم برفع دعوى إثبات للعلاقة الزوجية، موضحا أنه لا يجوز العكس بأن يرفع مواطن مسيحي دعوى إثبات علاقة زوجية من مواطنة مسلمة إذ سيكون ذلك ضد الدستور في مادته الثانية التي جعلت الشريعة الإسلامية المصدر الرئيسي للتشريع، والتي تجيز زواج المسلم من غير المسلمة وليس العكس لأنها تقر بلا ولاية لغير المسلم على مسلم.

شروط الزواج في مصر

الطريقة الأسهل التي لا ينتج عنها أي مشكلات هي أن يذهب مواطن مسلم سني ومواطنة مسلمة سنية إلى المأذون الشرعي لإتمام مراسم الزواج لهما، وكذلك أن يذهب مواطن مسيحي أرثوذكسي مع مواطنة مسيحية أرثوذكسية لكنيستهما القبطية الأرثوذكسية وبالمثل مع بقية المذاهب المسيحية المعترف بها في مصر سواء الكاثوليكية أو الإنجيلية.

ويمكن كما في الحالة التي ذكرت في السطور السابقة أن يرفع مواطن مسلم دعوى إثبات علاقة زوجية من مواطنة غير مسلمة فقط، وليس العكس.

هناك صعوبات تواجه الزواج حتى لأبناء المذهب الديني الواحد، فمثلا، لا يمكن أن توثق وزارة العدل عقد زواج بين 2 من المواطنين المسيحيين، لم تزوجهما الكنيسة وتحرر لهما عقد الزواج، والكنيسة لا تسمح لشخص مسيحي أن يتزوج من أخرى مسيحية عبر وكيل، فقد تم إلغاء هذا الأمر، فقط تزوج شخصين يقفان أمام الكاهن في الكنيسة لإتمام المراسم الكنسية، وفي حالة أن هناك طرفا مسافر خارج مصر وأراد الزواج من الطرف الآخر عبر وجود وكيل عنه لإتمام العقود ثم بعد ذلك تتم المراسم الكنسية في الكنيسة القبطية في الخارج، فإن الأمر لا يتم أيضا.

صعوبات تقنين الزواج المدني

منذ عامين ناقشت الدولة عبر وزارة العدل مع ممثلي الكنائس في مصر، إقرار تشريع جديد موحد للأحوال الشخصية للمسيحيين، خصوصا بعد ظهور أزمة في السنوات العشر الماضية وبالتحديد منذ عام 2008 عندما عدل البابا الراحل شنودة الثالث الأسباب الـ9 التي تسمح الكنيسة من خلالها بالطلاق، وإلغاها جميعا عدا سبب الخيانة الزوجية أو الزنى، وتفاقمت الأزمة لتعقد كثير من القضايا وعدم إتمام مراسم الطلاق أو الحصول على تصريح بالزواج الثاني، ففكرت الدولة في وضع تشريع يسمح بالزواج المدني بين المسيحيين فقط في مشروع القانون تفاديا لتلك الأزمة بين المواطنين المسيحيين والكنيسة.

لكن جاء رد جميع الكنائس بالرفض القاطع لهذا المقترح، وقالوا إن هذا القانون يخص الأحوال الشخصية للمسيحيين، وبالتالي هي أمور خاضعة للكنيسة التي لا تعترف بالزواج المدني، وقرروا وقتها إلقاء الكرة في ملعب الدولة عندما اقترحوا بان تقر الدولة بعيدا عن قانون الأحوال الشخصية للمسيحيين تشريعا للزواج المدني لكل المواطنين، ومنذ ذلك الجدل دخل قانون الأحوال الشخصية للمسيحيين للأدراج مرة أخرى، ولن تسطتيع الدولة إقرار قانون للزواج المدني لكل المواطنين لأنه يخالف المادة الثانية من الدستور.

يذكر أن سبب أساسي لرفض تقنين الزواج المدني يعود لكثير من الأحداث الطائفية التي تقع بسبب علاقة عاطفية بين مسيحي ومسلمة، أو مسلم ومسيحية، والتي ينتج عنها تهديد حقيق للأمن المجتمعي في مصر، ورغم ذلك يوجد بعض الحالات الشهيرة للزواج بين مختلفي الديانة في مصر.

شكراً لك على زيارتنا لمشاهدة موضوع أخبار مصرية - هل يمكن إقرار الزواج المدني في مصر؟ ونتمني ان نكون قد أوفينا في تقديم الخدمة ونود ان نوضحك لك أن خبر "أخبار مصرية - هل يمكن إقرار الزواج المدني في مصر؟" ليس لنا أدني مسؤلية علية ويمكنك ان تقوم بقرائة الخبر من موقعه الاصلي من موقع التحرير الإخبـاري و سمكنك ان تقوم بمتابعة أخر و أحدث الاخبار عبر موقعنا اللوتس نيوز دائماً من خلال زيارة الرابط " http://www.lotus-news.com " او من خلال كتابة " اللوتس نيوز " فى جوجل وسيتم تحويلك الى موقعنا فوراً ان شاء الله .

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

 

 

السابق أخبار اليمن - بن دغر.. وضوح الرؤية و الموقف
التالى أخبار مصرية - مدير أمن المنيا يتفقد التمركزات الأمنية بالمحافظة (صور)