اهم اخبار الاسبوع

 

اسواق و تعاملات فى الاسبوعالرياضة فى اسبوع

 

تطبيقات باريس نيوز

 

الاعلان رقم 3

أخبار الفن - أمير عيد: قنوات أجنبية تحاول استغلال «كاريوكي» لأسباب سياسية

 

 

أخبار الفن - أمير عيد: قنوات أجنبية تحاول استغلال «كاريوكي» لأسباب سياسية
أخبار الفن - أمير عيد: قنوات أجنبية تحاول استغلال «كاريوكي» لأسباب سياسية

أنت الان تشاهد خبر - أخبار الفن - أمير عيد: قنوات أجنبية تحاول استغلال «كاريوكي» لأسباب سياسية
فى موقع - اللوتس الاخبارية
بتاريخ - الأحد 14 يناير 2018 04:29 مساءً

اللوتس الاخبارية - كشف الفنان أمير عيد عن بعض القنوات والمواقع الأجنبية التي تريد افتعال أزمة بسبب إلغاء حفلات فريق "كاريوكي" على مدار الأسابيع الماضية. 

وغرّد "أمير" عبر حسابه الشخصي بموقع التدوين الاجتماعي "تويتر": "من ساعة ما الحفلات بتاعتنا بقت بتتلغى والمواقع والقنوات الأجنبية والعربية عمالة تكلمنى بشكل مبالغ فيه عشان ياخدوا تصريح نارى، والحقيقة أحب أقولهم إن ده شأن داخلى وملكمش دعوة بيه وإحنا مش هنبقى مادة يتم استغلالها عشان تخدم اتجاهاتكم السياسية وأچنداتكم".

وأضاف: "كلامى بدون تعميم أنا ظهرت وعملت لقاءات مع مواقع وقنوات أجنبية كتير منهم المحترم ومنهم اللى بيستضيفك لأسباب أخرى تحتاج محلل اجتماعى أو سياسى والأسئلة بتبقى 90 % سياسة وأمور اجتماعية و10% فن، وبحكم التجربة اتعلمت أبقى عارف أظهر مع مين ومظهرش مع مين وإيه الغرض بالضبط من استضافتى". 

شكراً لك على زيارتنا لمشاهدة موضوع أخبار الفن - أمير عيد: قنوات أجنبية تحاول استغلال «كاريوكي» لأسباب سياسية ونتمني ان نكون قد أوفينا في تقديم الخدمة ونود ان نوضحك لك أن خبر "أخبار الفن - أمير عيد: قنوات أجنبية تحاول استغلال «كاريوكي» لأسباب سياسية" ليس لنا أدني مسؤلية علية ويمكنك ان تقوم بقرائة الخبر من موقعه الاصلي من موقع صدى البلد و سمكنك ان تقوم بمتابعة أخر و أحدث الاخبار عبر موقعنا اللوتس نيوز دائماً من خلال زيارة الرابط " http://www.lotus-news.com " او من خلال كتابة " اللوتس نيوز " فى جوجل وسيتم تحويلك الى موقعنا فوراً ان شاء الله .

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

 

الاعلانات هنا

 

السابق أخبار الفن - البيت الفنى للمسرح يستعد لموسم نصف السنة بـ9 عروض
التالى أخبار الفن - صبري موسى لا يزيل الالتباس عن «فساد الأمكنة» (2-2)